علاج الهلع والخوف

علاج الهلع والخوف. يوجد العديد من الاستراتيجيات والطرق المتَّبعة للسيطرة على نوبات الهلع والخوف وعلاجها، نذكر منها ما يأتي: إدراك طبيعة تلك المشكلة إنّ وعي الشخص وإدراكه بأنّ الحالة التي تُصيبه هي نوبات هلع وخوف مؤقتة ولن تستمر، وأنّها ليست نوبات قلبية كما يعتقد البعض، ويُذكر بأنّ ممارسة التأمل والوعي التام (بالإنجليزية: Mindfulness) بما يحدث حول الشخص لها دور في إدراك حقيقة وماهية تلك الحالة، فبعض الأشخاص قد تُسبّب لهم تلك الحالة الانفصال عن الواقع، وعليه فإنّ تلك الممارسات لها دور في مساعدتهم على التركيز، والسيطرة على تلك النوبات فور حدوثها أو عند الشعور باقتراب حدوثها

اترك رد