كورونا والصحة النفسية

كيف يمكن لكورونا ان تؤثر على الصحة النفسية للطفل؟
– في اوقات الازمات قد يختبر الاطفال احاسيس مشابه لاحاسيس البالغيين كالخوف من الموت او موت احد افراد العائلة او الخوف من تلقي العلاج.
– حقيقة توقف المدارس في الفترة السابقة وغياب العلاقات الاجتماعية تبعد الطفل عن اقرانه واصدقائه الذين يلعبون دور اساسي في الصحة النفسية وتطور الطفل كما ان نظام المدارس مهم لتوفير الحافز في حياة الطفل اليومية.
– تواجد الاطفال في المنزل بشكل مستمر قد يتسبب باجهاد نفسي لهم مما يدفعهم لاظهار سلوك عدواني او يتسبب بالتصاقهم بوالديهم والتسبب بالمزيد من الضغط النفسي على الوالدين.
– يمكن التقليل من تأثيرات الجائحة النفسية على الطفل من خلال شرح ما يحدث بطريقه مبسطة و اشغالهم بفعاليات هادفة تساعدهم على التعبير عن ذاتهم كما يجب اسناد الوالدين نفسيا ليتمكنوا من التعامل مع الضغوطات المختلفة.

#صحتك_اهم
https://t.me/asahtak

اترك رد